فوائد فيتامين جفوائد فيتامين ج للبشرة, فوائد فيتامين ج للجسم والوجه, فوائد فيتامين ج للشعر, ما هى أعراض نقص فيتامين ج؟ ما هى الأطعمة التى تحتوي على فيتامين ج من الفواكه والخضروات

يعتبر فيتامين ج أحد أهم الفيتامينات التى تمد الجسم بفوائد عديدة وبخاصة البشرة والشعر, وهو فيتامين متوفر فى كثير من الأطعمة والفواكه, كما يتم إستخلاص فيتامين ج (أسكوربيك أجد) واستخدامه فى كثير من منتجات العناية بالبشرة والشعر, سنشرح فى هذا الموضوع فوائده للبشرة والوجه,  كيفية استخدام فيتامين ج الفوار لتنظيف البشرة وما هى الأضرار وما هى حقيقة استخدامه سواء عن طريق الفم أم عن طريق دهان الوجه والبشره بالفوار ومن خلال موقع أطباء الجلدية (موقع العناية بالبشرة والشعر)  نوضح فقط ما هو معروف  أما ما قد يستخدم فى الواقع سنقول الفكرة منه فقط

معنى فيتامين ج بالإنجليزي:

Vitamin C

ما هو فيتامين ج؟

فيتامين ج هو عبارة عن أسكوربك أجد ويتواجد فى كثير من الأطعمة اليومية التى نراها فى كل بيت ويجب الحرص على تناولها للأستفادة من القيمة الغذائية لهذا الفيتامين ومنها الليمون والبرتقال والفواكه الحمضية والطماطم

فوائد فيتامين ج:

يوجد له العديد من الفوائد سواء للبشرة والجلد أو الجسم بصفة عامة ومنها:

1- مضاد للأكسدة: يعتبر فيتامين ج أحد مضادات الأكسدة المهمة للجسم

2- نضارة البشرة: يدخل فى عملية تكوين الكولاجين وهو مهم جدا للبشرة ونضارتها

3- لون الجلد الطبيعي: له دور مهم فى مراحل إنزيم التيروسين المهم فى عملية تكوين الميلانين بالجلد

4- حيوية الشعر: له دور فى عملية نمو الشعر

5- الحديد: له دور فى عملية أيض الحديد (الأستفادة من الحديد بالجسم) وهو مهم للنمو والنضارة والشعر

6- الشعيرات الدموية: تقوية جدار الأوعية الدموية والشعيرات الدموية

ملاحظة: ويكفي أن يتناول الشخص كوب من عصير البرتقال أو الليمون للحصول على الكمية المطلوبة يوميا لمدة أسبوع لتعويض أى نقص من فيتامين ج ويجب عدم زيادة تناول فيتامين ج لتجنب الأضرار

الإحتياجات اليومية من فيتامين ج:

يحتاج الجسم إلى مايقرب من 5 (خمسة) ملى جرام إلى  (خمسة عشرة) 15 ملى جرام وتزيد هذه النسبة فى المدخنين والحوامل وكذلك فى بعض الأمراض , وأثناء تناول بعض الأدوية مثل الكورتيزونات

فوائد فيتامين ج

نقص فيتامين ج:

داء الأسقربوط وهو ضعف الشعيرات الدموية نتيجة نقص فيتامين ج أو قلة تناول المواد التى تحتوى على فيتامين ج وتكون لمدة تتراوح بين 30 الى 90 يوم

أعراض نقص فيتامين ج:

1- ضعف عام بالجسم

2- ارهاق يومي وإجهاد

3- نزيف للدم, نزيف وتورم الشفاه

4- بعض أمراض ومشاكل الدم

5- عدم التئام الجروح

كيفية علاج نقص فيتامين ج

تناول من 300 الى 900 ملى جرام يوميا ولمدة أسبوع واحد تكون كافية لتحسن الجسم وتساعد جدا فى علاج نقص فيتامين ج ويمكنك الحصول عليه ما تناول الأقراص عن طريق الفم أو عن طريق تناول من الأغذية والعصائر الطبيعية

ماهى مشاكل زيادة فيتامين ج:

إذا تناول الشخص كمية زائدة من فيتامين ج سواء عن طريق الأقراص أو العصائر مثلا فقد يسبب بعض المشاكل للجسم مثل القىء , حرقان المعدة

أين يوجد فيتامين ج فى الأطعمة والفواكه

الليمون

يتواجد فيتامين ج فى كثير من المواد الطبيعية والاغذية التى نتناولها يوميا  وهى مصادر فيتامين ج الطبيعية مثل:

1- الليمون

2- البرتقال

3- الخضروات والأوراق الخضراء

4- البطاطس

5- الطماطم

6- الفواكه الحمضية مثل المانجو

7- البازلاء

المانجو

أنواع فيتامين ج:

يوجد العديد من أنواع أو منتجات العناية بالبشرة والشعر والعلاجات الطبيعية التى يدخل فى مكوناتها فيتامين ج ومنها:

1- فيتامين ج اليومي الطبيعي: من خلال وجوده فى العصائر والأطعمة المختلفة من الخضراوات والفواكه

2- حبوب وأقراص فيتامين ج (الفوار والعادية): التى تستخدم فى علاج امراض الشفاه أو تعويض نقص فيتامين ج

3- كريم فيتامين ج: يدخل ضمن منتجات العناية بالبشرة ويستخدم فى ترطيب وتفتيح البشرة والبقع السمراء بالجسم

4- سيروم فيتامين ج: نفس طريقة عمل كريم فيتامين ج

5- شامبوهات الشعر: قد يدخل بنسب قليلة فى شامبوهات العناية بالشعر

تعريف فوار فيتامين ج:

فوار فيتامين ج هو أحد الفوارات التى تحتوى على فيتامين ج الموجود فى البرتقال أو الليمون بطريقة وجوده كأقراص تحتوى عليه بالإضافة إلى بعض المواد الأخرى وهو معروف بالأسكوربيك أجد ويتم إمتصاصه عن طريق الجهاز الهضمي وبعدها يتم توزيعه على مختلف أنسجة الجسم المختلفة

مكونات فوار فيتامين ج:

تختلف المكونات من شركة الى أخرى من حيث الأضافات مع فيتامين ج ومن هذه المكونات

1- فيتامين ج

2- أحماض أمينية

3- مواد سكرية للطعم أو محلية للطعم

4- بروتينات

5- طعم الفاكهة

6- لون طبيعى

ملاحظة: معظم المكونات المصاحبة لفيتامين ج تكون بنسب مصرح بها طبيا

فوائد فوار فيتامين ج:

1- فصل الشتاء: يستخدم فى علاج بعض أمراض البرد والشتاء

2- نمو الجسم: يساعد فى الحفاظ على نمو جيد

3- نضارة الجسم والبشرة: يساعد فى إفادة البشرة فى عملية إصلاح وتكوين الكولاجين

4- من مضادات الأكسدة الجيدة

5-  إفادة عملية نمو الشعر الصحي

6-  إفادة عملية التئام الجروح

7- قد يكون له دور فى تقوية المناعة

8- فى نمو العظام والأسنان

9- فى حماية الأوعية الدموية

أنواع فوار فيتامين ج ونسبه:

1- فوار فيتامين ج  ملى جرام1000

2- فوار فيتامين ج  ملى جرام500

الأشخاص المخصص لهم فوار فيتامين ج:

1- فى الوقاية من نقص فيتامين ج

2- فى علاج نقص فيتامين ج

3- الحامل تحتاج إلى فيتامين ج ايضا

أضرار-أعراض وآثار فوار فيتامين ج الجانبية:

1- الجرعات الكبيرة قد يكون لها تأثير فى عملية تكوين الحصوات الخاصة بالكلى وهنا يكون ذكر الجرعات الكبيرة

2- الإحساس والرغبة فى القيء نفسه

3- صداع

ملاحظة: هذه الأعراض قد لا تتواجد مادام الإستخدام بطريقة معتدلة ومن الطبيب

مدة استخدام الفوار: تكون لمدة أسبوع واحد أو خمسة عشرة يوما على الأكثر وهى فترة جيدة لتعويض أى نقص فيتامين ج بالجسم إلا فى حالات توصية طبيبك بزيادات أخرى

ممنوعات استخدام فوار فيتامين ج: فى حالات الحساجة من الأسكوربيك أجد

كيفية إستخدام فوار فيتامسن ج للبشرة فى التفتيح وتبييض وتنظيف البشرة:

المفترض والأصح علميا تناول فوار فيتامين ج عن طريق الفم وهو القيام بوضع قرص فوار فيتامين ج فى الكوب الماء ثم تناوله عن طريق الفم والغرض من هذه الطريقة هو إستخدامه كعلاج للجسم بصفة عامة والبشرة بصفة خاصة

هل يمكن استخدام فوار فيتامين ج على الوجه والبشرة مثلا كقناع:

هذا يكون من خلال طبيبك المعالج والفكرة هنا أنه يقوم بوضع قرص الفوار فى نصف كوب ماء ثم عن طريق قطعة قطن صغيرة يتم وضعها فى الفوار ومن ثم يتم مسح الوجه والبشرة بها للقيام بتنظيفها ويترك الفوار على البشرة لمدة خمس دقائق ثم يشطف ثانية ( ممكن من ثلث ساعة إلى نصف ساعة) ثم يشطف وهى نفس طريقة عمل الكريم

خلطة فيتامين ج الفوار مع كريم الجليسوليد أو زيت الزيتون أو جوز الهند:

يمكن إضافة كريم الجليسوليد أو زيت الزيتون أو زيت جوز الهند للفوار لعمل خلطة طبيعية مثل الكريم حيث يعتبر كريم جليسوليد من المرطبات (ويمكن إضافة أى نوع من المرطبات المعروفة مثل التى تحتوي على اليوريا) ولا يجوز إضافة أى نوع من فيتامينات ج (سواء كريم أو كوب من عصير الليمون) لأنها سوف تكون مضاعفة القوة

كيفية وضع  خلطة فيتامين ج الفوار والجلسوليد على البشرة والجسم:

حالة البقع الصغيرة : يؤخذ جزء صغير على قطعة القطن (فى حال الفوار مع الماء فقط أو بأى طريقة لو كانت مع كريم الجليسوليد) ويتم وضعها برفق على البقعة  ولا توضع على الاماكن الفاتحة (الطبيعية التى لا يوجد بها بقعة) ثم يتم تركها لمدة ثلث ساعة أو 30 دقيقة ثم يشطف الوجه بعدها بالماء وذلك لتجنب أى احمرار للبشرة قدر الإمكان

حالة تنظيف الوجه كله: يوخذ جزء صغير أيضا من الخلطة ويوضع على عقلة الإصبع ويتم وضعه على الوجه برفق ومحاولة ملء مساحة الوجه كلها برفق وزيادة الكمية بنسب بجطة جدا فى حالة الحاجة للمزيد وهناك  أماكن لابد من تجنبها مثل العينين ومنطقة فتحات الأنف والفم

حالة الركب والأكواع: يتم بنفس الطريقة السابقة ويتم فرد كمية الخلطة على المنطقة المراد تفتيحها وبنفس المدة

حالة الأبط واليدين: توضع الخلطة أيضا بكميات بجطة لنفس الفترة مع الأخذ فى الأعتبار أن وضع الخلطة يكون فقط ليلا وهو المفضل لتجنب آشعة الشمس والجو الحار والقرب من أفران البيت وغيرها من الأشياء التى قد تزيد من إحمرار الجلد

حالة اليدين: يتم وضع الخلطة كما سبق

أماكن يمنع وضع الخلطة بها : لا يجوز وضع الخلطة على مقربة من العين والفم وفتحات الأنف

العناية بالبشرة بعد وضع خلطة فيتامين ج الفوار:

1- يتم وضع كريم ملطف أو مرطب ويكون بالبيت أفضل لتقليل الأحمرار الناتج عن الخلطة

2- يتم وضع كريم واقى للشمس قبل الخروخ من البيت وذلك قبل الخروج بثلث ساعة

3- تجنب آشعة الشمس قدر الإمكان

4- تجنب درجة الحرارة العالية سواء من الجو أو فرن المطبخ وكذلك التعرق أثناء فترة وضع الخلطة

أضرار خلطة فيتامين ج الفوار:

1- حكة جلدية أو هرش جلدي فى بعض الأحيان

2- التهاب جلدي نتيجة زيادة مدة الاستخدام أو وضع كمية زائدة عن الجرعات المحددة من قبل الطبيب

3- إحمرار بالوجه شديد نتيجة نفس الطريقة السابقة

4- إحمرار بالوجه نتيجة التعرض للشمس

5- حساجة بشرتك من الخلطة نفسها

العلاج والوقاية من الأضرار الجانبية فى حالة حدوثها:

1- يتم وضع كريم ملطف على المكان الملتهب فورا بالبيت

2- يتم إيقاف الخلطة فى حالة حصول التهاب وإحمرار شديد ويتم مراجعة الطبيب

3- وضع كريم واقى للشمس فورا صباحا وعند الخروج

أشياء لابد من معرفتها عن فكرة قناع أو تنظيف البشرة بفوار فيتامين ج:

1- لا يجوز وضع الفوار على البشرة فترات طويلة

2- لا يجوز ان يتم وضع الفوار لشهور أو سنوات متتالية  حيث أن أقصى مدة لكريمات فيتامين ج ثلاثة أشهر وبمعرفة طبيب الجلد

أيهما أفضل الكريم على الوجه أم الفوار

تعتبر كريمات فيتامين ج على البشرة هى المعروفة والأفضل للبشرة حيث إنها مصنوعة ومخصصة للوجه أما الفوار فهى موجودة ولكن لا يستخدمها الكثير من الأطباء ويكون استخدامها للبشرة أو الوجه حسب وصف طبيبك المعالج والنتيجة تعتبر واحدة ولكن الكريم تكون نسبته معروفة وسهل التعامل معه أكثر

بدائل طبيعية لفوار فيتامين ج:

تعتبر الطبيعية مليئة بمواد تحتوى على فيتامين ج وأشهرها البرتقال والليمون والبطاطس والطماطم وتحتوى على كميات جيدة من فيتامين ج

آخر مراجعة للموضوع تمت بتاريخ 7 أبريل 2017